حقيقة اغلاق محمد صلاح حساباته في فيسبوك وانستقرام
أقفل نجم المنتخب المصري وفريق ليفربول الانجليزي محمد صلاح حساباته على شبكات “تويتر” و”فيسبوك” و”إنستغرام” للاتصال والتراسل الاجتماعي.
واتى ذلك عقب ساعات من بثّ نجم ليفربول الإنجليزي لتغريدة على بروفايله على موقع شبكة التدوينات المصغرة تويتر باللغة الإنجليزية تنص على ما يلي: “قرار 2019: حان الزمن للتواصل الحقيقي”.
واستفسر مستعملو مواقع التراسل الاجتماعي عن الأسباب التي جعلت صلاح يلجأ إلى هذه الخطوة، خاصة وأنه كان نشطا في التفاعل على منصات التراسل الاجتماعي.
ولم يُنشر أي تفسير أو إيضاح للرسالة التي بثها النجم المصري الكبير محمد صلاح.
وأصبح التوصل إلى حساب صلاح على شبكة التدوينات المصغرة تويتر وفيسبوك”غير ممكنا”، إذ يبين أن الحساب تم حذفه أو أن الصفحة لم تعهد موجودة.
وواجه صلاح في الآونة الأخيرة انتقادات واتهامات بتعمده الوقوع داخل منطقة الجزاء من أجل الحصول على ركلات جزاء.
ويحتل صلاح الان مقدمة هدافي الدوري الإنجليزي الممتاز برصيد 16 هدفا، كما لعب دورا كبيرا في وصول ليفربول لصدارة جدول ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز بفارق أربع نقاط عن ملاحقه مانشستر سيتي.
وكان محمد صلاح قد فاز في انطلاق الشهر الحالي بجائزة أحسن لاعب في أفريقيا لسنة 2018، ليكون أول لاعب مصري واول لاعب من دولة عربية يفوز بهذه الجائزة مرتين متتاليتين.
كما فاز صلاح بجائزة بي بي سي كأفضل لاعب أفريقي للعام المنصرم 2018.