الراحل الشيخ صالح السدلان.. تعرف على سيرته الذاتية وكيف توفي
صحيفة المختصر – ماتَ الثلاثاء الدكتور صالح بن غانم السدلان عن عمر يناهز 80 سنةً، وذلك عقب تعرضه لوعكة صحية ألمت به مؤخراً.
والشيخ السدلان من مواليد مدينة بريدة في منطقة القصيم في عام 1359هـ، وعمل أستاذاً للدراسات العليا بكلية الشريعة جامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية.
بدأ الشيخ حياته العلمية بحفظ القرآن الكريم على يد والده، وتعلم منه مبادئ العلوم كالعقيدة والفرائض والحديث والنحو وغيرها، بعد ذلك التحق بمدرسة تحفيظ القرآن الكريم في الرياض فأتم رعاه كاملاً.
حصل الشيخ السدلان على البكالوريوس من كلية الشريعة بجامعة الإمام عام 1386هـ، وهو نفس العام الذي ابتدأ في التدريس في وزارة المعارف، بعد ذلك توج في عام 1391هـ على الماجستير في الفقة المقارن، وعقبها بأربع أعوام عُين محاضراً بكلية الشريعة، بعد ذلك توج على الدكتوراه من المعهد العالي للقضاء في عام 1403هـ.
تلقى الشيخ العلم الشرعي على يد عددٍ من كبار العلماء، ومنهم الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ، والشيخ عبد الله بن محمد بن حميد، والشيخ عبد العزيز بن باز، والشيخ محمد الأمين الشنقيطي، والشيخ عبد الرزاق عفيفي، وغيرهم.
وترك الشيخ عديدا من المؤلفات، لعل أهمها (أربعون حديث كل حديث في خصلتين، منهج السالك إلى منزل الله المبجل، أسس الحكم في الشريعة الإسلامية، الوكالة في الخصومة من بيان شرعي ونظامي، فقه الزواج في ضوء الكتاب والسنَّة، ومظاهر الأخطاء في التكفير والتفسيق).