الكشف عن جوانب من حياة شهيد حادثة قصر السلام الوكيل رقيب “المطيري”
صحيفة المختصر – قالت مصادر مقربة من الشهيد المفوض رقيب حماد بن شلاح المطيري، الذي استشهد يوم أمس (السبت) في هجوم على بند حراسة ملحقة لقصر السلام بجدة، معالم من حياته وكيف كانت صلته بوالدته وبمن حوله.
وأوضحت المصادر، أن المطيري استشهد في العقد الرابع من عمره، وعرف عنه حسن الخلق والكرم وبرّه بوالدته التي باشر رعايتها مع شقيقاته منذ مصرع والده، كما أنه يحفظ القرآن الكريم كاملاً.
وأضافت أن الشهيد المطيري متزوج ولديه 3 أبناء؛ أكبرهم في الصف الأول الابتدائي، والثاني في مرحلة الروضة، والأخير عمره 6 أشهر، لافتة إلى أن الصلاة عليه ستقام اليوم الأحد في مدينة الرياض.
يذكر أن شخصاً استقصد بند حراسة ملحقة للحرس الملكي لقصر السلام في جدة يوم أمس بإطلاق النار عليها، ما أسفر عن استشهاد رجلي أمن وإصابة 3 آخرين، وتمكن رجال الأمن الملكي من التعامل مع مطلق النار وقتله.