بالتفصيل: توفير 14 حملة حج أسعارها تتراوح بين 1550 و2000 دينار
صحيفة المختصر – إتاحة حملات وفق احتياج وخدمات الحجاج من فنادق «5 نجوم» أو ذات خدمات متميزة بسبب وجود طلب عليها كشف مفوض وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية رئيس الهيئة العليا للحج والعمرة فريد عمادي عن إتاحة 14 حملة تكلفة الحاج الراغب في أداء النسك لهذا العام 1439 هجرية فيها تتراوح بين 1550 و2000 دينار، مبينا إلى أن السعر يختلف باختلاف عدد النزلاء في الغرفة الواحدة للفندق في الحج.
وذكر عمادي، في تقرير صحافي، إن الهيئة العليا وفرت ثماني حملات حج تتراوح أسعارها بين 1550 و1700 دينار للغرفة الرباعية، لـ1226 حاجاً، تيسيراً لهم لأداء فريضة الحج، كما وفرت ست حملات تستهل أسعارها من 1850 إلى 2000 دينار للغرفة الرباعية، مبينا إلى ان الهيئة راعت إتاحة حملات الحج على وفق الاحتياج والخدمات اللازمة من الحجاج، ما إذا أكانت فنادق «5 نجوم» أو الحملات ذات الخدمات المتميزة بسبب وجود طلب على هذه الحملات.
وأكد بفتح باب التسجيل للراغبين في أداء فريضة الحج بوقت باكر عن العام الماضي، مبينا إلى ان «حملات الحج تستقبل كافة المعنيين في أداء فريضة الحج، وأن آخر يوم لتسجيل الحجاج وفق التعميم الوارد من وزارة الحج هو 30 شعبان 1439هجرية الذي يوافق 15 مايو القادم, وجرى تقديم طلب لتمديد موعد التسجيل وبانتظار الإجابة من وزارة الحج السعودية».
وأكد أنه «تم اعداد موسم الحج والاستعداد له بوقت باكر حيث جرى وضع خطة لموسم حج هذا العام، كما جرى رخصة 49 حملة بـ إرتفاع 14 في المئة، عن عدد حملات الحج العام الماضي، وبين أن سبب إرتفاع عدد الحملات هو إلغاء دمج الحملات حيث جرى إلغاء دمج الحملات انطلاق من موسم حج هذا العام حيث جرى العفو بدمج حملتين والعام القادم حملة واحدة فحسب ويلغى بنحو نهائي في موسم الحج الذي بعده».
وأوضح عمادي أن الهيئة العليا للحج والعمرة قامت بتصنيف حملات الحج إلى فئتين فنادق وعمارات وكل فئة تتجزأ إلى (أ، ب، ج) وفق الخدمات المزودة للحجاج وذلك من أجل التأكد من الخدمات المزودة للحجاج بنحو تفصيلي والمساهمة في تقديم أسعار تناسب كافة شرائح المجتمع، وشدد أنه جرى تكوين هيئة لرصد ومراقبة أسعار حملات الحج من أجل التأكد من منع تواجد مغالاة فيها وذلك يتزويد كافة حملات الحج أسعارها على حسب لائحة الخدمات المزودة للحجاج من أجل اعتمادها ومراقبة إنجازها والتيقن من تقديم هذه الخدمات بشكل فعلي للحجاج أثناء موسم الحج في مكة المكرمة.
وشدد أن حملات الحج الكويتية تعتبر الحملات الرائدة في خدمة الحجاج على مستوى العالم الإسلامي، وأبان أن هذه الخطوات التي قامت بها الهيئة العليا للحج والعمرة غير مسبوقة، حيث شاركت بمتابعة الأسعار بالرغم من تواجد إرتفاع في المملكة العربية السعودية 5 في المئة قيمة الضريبة المضافة، و5 في المئة رسوم بلدية تفرض على الفنادق وغيرها، حيث تمتد نسبة الارتفاع إلى 10 في المئة، موجها الشكر لحملات الحج الكويتية على تجاوبها وقيامها يتزويد الخدمات الضرورية لحجاج منزل الله الحرام.