حقيقة استقالة الأمير فيصل بن تركي من رئاسة نادي النصر
صحيفة المختصر – ترددت أخبار عن استقالة الأمير فيصل بن تركي، من رئاسة نادي النصر السعودي، وفقا ما تناقله صحافيون مقربون من مديرية النادي الأصفر والأزرق.
وانتشر وسم من خلال موقع التراسل الاجتماعي شبكة التدوينات المصغرة تويتر حمل عنوان استقالة فيصل بن تركي إذ استرسل النصراويون في الحديث عن الأمر بين مؤيد ومعارض.
وتعد تلك المرة الثالثة التي يعلن فيها فيصل بن تركي استقالته، إذ استقال مرتين من قبل بعد ذلك تراجع. وهناك حالة غضب بين جماهير النصر إزاء الأمير بعد النهائيات المتردية للفريق إضافة للديون الثقيلة على النادي والتي تسببت في حرمانه من المشاركة في دوري أبطال آسيا.
وقال الصحافي محمد الحذيفي إن هناك أخبار عن استقالة بن تركي.
وطالب نشطاء بتحديد ابن تركي مستشارا في هيئة الرياضة، كما حدث مع الأمير فهد بن خالد رئيس النادي الأهلي السابق.
وسبق لابن تركي الاستقالة مرتين لكن في كل مرة لم يكتشف النادي فرداَ يرغب في الترشح لرئاسة النصر.
وأقال تركي آل الشيخ رئيس لجنة الرياضة قبل يومين الأمير فهد بن خالد من رئاسة النادي الأهلي، وعين الأمير تركي بن محمد العبدالله الفيصل.
ولم يصرح تعليق من نادي النصر أو الأمير على الأمر حتى الآن.