وزير التعليم يشكر الحكومة على فرض ضوابط التثبيت على المعلمات البديلات
صحيفة المختصر – ‏رفع معالي وزير التعليم الدكتور أحمد بن محمد العيسى شكره لخادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبد العزيز آل سعود، ولسمو ولي عهده الأمين – حفظهما الله – عقب صدور قبول مجلس الوزراء على تطبيق شروط التثبيت على المعلمات البديلات اللاتي سبق لهن العمل كبديلات، وأيضا قبول مجلس الوزراء على توسع الإعانة الشهرية المالية ـ التي تصرف لأولاد الأستاذ المتوفى، وأولاد الأستاذة المتوفاة.
وأكد الدكتور العيسى أن الرعاية الكريمة التي يحظى بها التعليم شاهد على مراقبة القيادة الرشيدة – أيدها الله – وتلمسها احتياجات المواطنين، ومراعاة الأطراف الإنسانية التي يلمسها الجميع من لدن حكومة المملكة، في التوقف على كل مامن شأنه أن يساهم في راحة عيال وبنات المملكة لإكمال مسيرتهم التعليمية من غير عائق يذكر.
وأوضح العيسى أن تصريحات خادم الحرمين الشريفين وسمو ولي عهده الأمين – رعاهما الله – محل اكتراث المسؤولين في وزارة التعليم، ويجري العمل على إتمام الخطوات التي تتعلق بكلا القرارين من تاريخ صدورهما، موضحاَ في السياق نفسه إلى أن مثل هذه القرارات تحمل أبعاداً مستقبلية لتهيئة البيئة التعليمية المناسبة، على حسب الظروف المناسبة, وبما يتساهل مع سياسة التعليم في المملكة، كما أنها مؤشر لتوجهات قيادة المملكة في منح أبنائنا وبناتنا إحتمالية المساهمة في مسيرة الإنشَاء والمشاركة الإيجابية.
وثمن وزير التعليم الجهود التي بذلت من كافة الجهات ذات العلاقة لإنهاء مطالب المعلمات البديلات اللاتي لم يتم شمولهن بالتثبيت لأسباب إجرائية، وأيضا تواصل صرف الإعانة الشهرية لأبناء الأستاذ عقب موته حتى في حال كانت الأم أستاذة لكي لايكون هناك أسباب أو تداعيات تأمُر بالحيلولة من غير استمرار دراستهم .