نظام الافراد العسكريين الجديد السعودية

نتناول نظام الأفراد العسكريين الجديد السعودية، والتي تعد أحد الأنظمة التي تهتم بها الحكومة السعودية من أجل الارتقاء بالمستويات الوظيفية المتنوعة للأفراد العمال بجميع القطاعات العسكرية، من حيث الرتب والدرجات وذلك من أجل احراز الرؤية والرسالة التي تهدف إلى تحقيقها المملكة العربية السعودية.

نظام الأفراد العسكريين الجديد

يعد نظام الأفراد العسكريين أحد الأنظمة المهمة التي تهدف إلى تنظيم الأحكام التي تخضع إليها عمل الأفراد في جميع القطاعات العسكرية والتي تتمثل في وزارة الداخلية، وزارة الدفاع، وزارة الحرس الوطني، رئاسة أمن الدولة، ويمكن جَمِع أحكام عمل الأفراد من خلال الفقرات المتنوعة الآتية .

الشروط اللازمة للتعيين في الوظائف

انتهاء الخدمة العسكرية أيًا كان السبب الذي يؤول لنهاية الخدمة.
كذلك يرتب الأحكام التي تنص على واجبات الفرد العسكري وأيضا المحظورات.
تنظيم ضوابط الخاصة بـ الترقيات، وأيضا الرواتب وجميع الحوافز والبدلات والمكافآت.
يهتم النظام بجميع شئون الإعارة والانتداب والبعثات للخارج، بالإضافة إلى عرض للأجازات التي يستحقها الفرد خلال وظيفته.
وأخيرًا يقوم النظام بتنظيم عملية المعاقبات التي تم تقريرها في حين الإخلال بالنظام.

شروط الترقيات

تم وضع فرقة من الشروط يخضع إليها نظام الأفراد العسكريين الجديد ، في الترقيات ونعرضها في الاسطر التالية:.
انقضاء الفترة التي تم تقريرها للترقية وهي على النحو التالي:.
الترقية من رتبة جندي إلى جندي أول يجب من مضي عامين على الأقل.
كما نلاحظ الترقية من رتبة جندي أول إلى عريف يتوجب مضي عامين على الأقل.
فيما أن الترقية من رتبة عريف إلى مفوض رقيب يجبر مضي ثلاث أعوام على الأقل.
ثم الترقية من رتبة مفوض رقيب إلى رقيب يجب مضي ثلاث أعوام على الأقل.
كما أن الترقية من رتبة رقيب إلى رقيب أول تقوم على مضي أربع أعوام على الأقل.
ثم الترقية من رتبة رقيب أول إلى رئيس رقباء يشترط مضي خمس أعوام على الأقل.
وأخيرًا الترقية من رتبة رئيس رقباء إلى ملازم يتوجب مضي خمس أعوام على الأقل.
اجتياز اختبار الترقية بالوصول للنجاح.
يضاف إلى ذلك اجتياز جميع الدورات الحتمية.
لابد من تواجد توصية من قائد الوحدة الذي يتبع لها الفرد.
يجب توفر المؤهل العلمي المطلوب للترقية.
من أبرز الشروط هو توفر أماكن شاغرة خلال التشكيلات الوظيفية للرتبة موضوع الترقية.

واجبات الأفراد العسكريين في نظام الأفراد الجديد

أولا ينبغي الالتزام بالمحافظة على البلاد ومصالحه وجميع القطاعات العسكرية.
الاهتمام بتطبيق النظام واللوائح.
ثانيا الالتزام بجميع المسئوليات التي يكلف بها الفرد بجد وأمانة.
ثالثا الالتزام بتطبيق الأوامر وجميع الإرشادات العسكرية المنسوبة إليه.
رابعاً ينبغي أيضا الالتزام بالتحلي بالأخلاق الحميدة وآداب اللياقة والتعامل مع الرتب الأعلى.
المحظورات على الأفراد العسكريين بنظام خدمة الأفراد هناك عدد من الممنوعات التي ينبغي أن يتعهد بها الفرد ومن يخالفها، تطبق عليه العقوبات، ونعرضها في الاسطر التالية:.
يمنع قبول أي عطايا أو هدايا أثناء مدة العمل حفاظًا على جدية العمل.
يمنع الفرد العسكري من المشاركة في أي تأسيس للمؤسسات.
عدم العفو بتداول أو مساهمة أي أنباء سياسية لوسائل الإعلام وأدَواتْ التراسل الاجتماعية بدون علم القادة.
لابد من عدم التدخل في أي منظمة سياسية أو الانسياق لأي نشاط سياسي.
يمنع ممارسة أي عمل تجاري خلال فترة الخدمة العسكرية.
يمنع الزواج من أي امرأة غير سعودية الأصل.