أولاد الرسول صلى الله عليه وسلم من عائشة

أولاد الرسول صلي الله عليه وسلم من عائشة رضي الله عنها، يبحث كثير منا عن معرفة المزيد عن حياة الرسول صلي الله عليه وسلم وعن أبنائه وبناته وكذلك عن زوجاته وكل شيء يخص نبينا الحبيب المصطفى صلي الله عليه وسلم لذلك نضع بين ايديكم نبذة عن أولاد الرسول صلي الله عليه وسلم من عائشة.

 

أولاد الرسول صلى الله عليه وسلم من عائشة :
أولاد النبي عليه الصلاة والسلام بالترتيب :
أولا أبناء الرسول صلي الله عليه وسلم :
ثانيا بنات الرسول صلي الله عليه وسلم :
أولاد الرسول صلى الله عليه وسلم من عائشة :
لم تنجب السيدة عائشة رضي الله عنه من الرسول الكريم عليه الصلاة والسلام.
وتعتبر السيدة عائشة رضي الله عنها هي ثالث زوجة من زوجات الرسول صلي الله عليه وسلم.
رسولنا الحبيب محمد صلي الله عليه وسلم لم يتزوج من بكر إلا من السيدة عائشة رضي الله عنها، وهي بنت الخليفة أبو بكر بن أبي قحافة.

تزوج الرسول عليه الصلاة والسلام من السيدة عائشة بعد غزوة بدر.
وكان لعائشة رضي الله عنها دور بارز في نقل عديد من الأحاديث النبوية الشريفية وأحكام ديننا الاسلامي عن سيدنا محمد عليه الصلاة والسلام.

وتمتلك سيدتنا عائشة كثير من البلاغة والفصاحة، ولذلك قال الأحنف بن قيس سمعت خطبة علي بن أبي طالب وخطبة عثمان بن عفان وخطبة أبو بكر الصديق وخطبة عمر بن الخطاب، ولكن لم أسمع كلام أحسن وأفخم وأفضل من كلام السيدة عائشة رضي الله عنه.
أولاد الرسول بالترتيب :
الرسول صلي الله عليه وسلم هو خاتم الأنبياء وله سبع من الأولاد أربعة من الإناث وثلاثة من الذكور.

أولا أبناء الرسول صلي الله عليه وسلم :
اول ابناء الرسول عليه الصلاة والسلام هو القاسم: هو أول أولاده وولد قبل البعثة وتوفي القاسم وعمره فقط عامين.
ثاني اولاد الرسول عليه الصلاة والسلام هو عبد الله: ولد بعد البعثة ولقب بالطاهر الطيب وتوفي وهو صغير.
إبراهيم: هو ثالث أبناء الرسول صلي الله عليه وسلم ولد في العام 8 هجري وتوفي وعمره فقط سبع أو ثمانية شهور من عمره وكان النبي صلي الله عليه وسلم يحبه كثيرا.
عندما توفي إبراهيم قال النبي صلي الله عليه وسلم (إن العين تدمع والقلب يحزن ولا تقول إلا ما يرضي ربنا وإنا بفراقك يا إبراهيم لمحزنون).

والان ناتي الى التعرف على بنات الرسول صلي الله عليه وسلم :
زينب: أكبر بناتالرسول صلي الله عليه وسلم.
رقية: ثاني بنات النبي عليه الصلاة والسلام.
أم كلثوم.

واخيرا فاطمة.