مقال عن الخدمات الصحية في المملكة العربية السعودية

مقال عن الخدمات الصحية في المملكة العربية السعودية بحث عن الخدمات الصحية في بلادنا الحبيبة موضوع إنجازات المملكة العربية السعودية في الخدمات الصحية الصور عن الخدمات الصحية في بلادنا الحبيبة الخدمات الصحية في المملكة العربية السعودية pdf مشاكل الرعاية الصحية في السعودية بعض الصور والمقالات عن الخدمات الصحية في بلادنا الحبيبة القطاع الصحي في المملكة العربية السعودية مكونات النظام الصحي السعودي.

إليك عزيزي القارئ مقال عن الخدمات الصحية في المملكة العربية السعودية ، فتقوم الحكومة في المملكة بتطوير القطاع الصحي، والحرص على إتاحة الميزانية التي تساهم في علاج المواطنين بدون مقابل وسجّل دفع أي رسوم، كما تقوم الدولة يتزويد العديد من الخدمات الصحية للمواطنين والمقيمين على أرضها، ففي كل عام يتم تدشين المستشفيات والمراكز الصحية، بالإضافة إلى المؤسسات الطبية التي تتيح خدمات العناية الصحية المنزلية، ولهذا سنطرح لكم من خلال فقرات المختصر كوم التالية نبذة مختصرة عن القطاع الصحي في المملكة، بالإضافة إلى إيضاح أهم الخدمات التي يقدمها.

مقال عن الخدمات الصحية في المملكة العربية السعودية

الخدمات الصحية في المملكة أصدر خادم الحرمين الشريفين الملك عبد العزيز آل سعود مرسوماً ملكياً في عام 1925 ميلادياً، ويهدف هذا المرسوم إلى تأسيس مصلحة عامة للصحة، على أن يكون المقر الرسمي لها في مكة المكرمة، وبعد مرور عدة أشهر من تاريخ إنشاء المصلحة، جرى إنشاء الإدارَة العامة للصحة والإسعاف بالمملكة، وذلك بهدف الاهتمام بالشؤون الصحية، ومع حلول عام 1926 ميلادياً، جرى إنشاء أول مدرسة لتعليم التمريض في الدولة، وفي العالم الاتي جرى إنشاء مدرسة أخرى للطوارئ.

وبحلول عام 1951 ميلادياً، قامت الحكومة بتطوير قطاع الصحة، وذلك من خلال تأسيس العديد من المستوصفات ومراكز العناية الصحية والمستشفيات، بالإضافة إلى المؤسسات ذات الاختصاص برعاية صحة الأم والطفل، وفي عام 1970 ميلادياً، قامت الحكومة بوضع خطة جديدة تهدف إلى تحسين قطاع العناية الصحية، وتتضمن تلك الخطة تأسيس مزيدا من المستشفيات، بالإضافة إلى تأسيس المختبرات والصيدليات، ويذكر أنه في ختام مدة الثمانينات، كان يوجد في المملكة ما يقرب من 253 مستشفى، بالإضافة إلى أزيد كن 1640 مركز للرعاية الصحية، وقد كشفت التقارير أنه في تمام عام 2000 ميلادياً قد شهر قطاع العناية الصحية تطوراً كبيراً، حيث أشرف الدولة على إنشاء الأتي:

  • 87 مستشفى ملحقة للقطاع الخاص.
  • 273 مستودع للأدوية والعقاقير الطبية.
  • 3208 صيدلية ومنافذ لبيع الأدوية.
  • 622 مستوصف طبي تابع للقطاع الخاص.
  • 785 عيادة ملحقة للقطاع الخاص.
  • 45 مختبر طبي.
  • 11 مركز للمعالجة الطبيعي.

ومع حلول عام 2001 ميلادياً، جرى إصدار مرسوم ملكي يأمر بتأسيس نظام الصحة في المملكة، والذي يهدف إلى إتاحة العناية لجميع المواطنين والمقيمين، وفي عام 2004 ميلادياً، قامت الحكومة بتزويد الميزانية الخاصة بقطاع العناية الصحية بقدر 6.4% من إجمالي ميزانية الدولة، ومع حلول عام 2008 ميلادياً، بلغ عدد المؤسسات الطبية في المملكة إلى 1958 مركزاً.

نظام العناية الصحية في المملكة العربية السعودية

يتكون نظام العناية الصحية في المملكة العربية السعودية من مستويين أساسيين، وهما: المستوى الأول: ويشكل جميع المؤسسات الصحية والعيادات، والتي تهدف إلى إتاحة العناية الصحية وتطوير الخدمات المزودة إلى المواطنين، وتقديم خدمة المتابعة في الحمل، وتأسيس مؤسسات الطوارئ، فضلاً عن العيادات التي تتنقل في الأحياء والأرياف.

المستوى الثاني: وهي المستشفيات الكبيرة والمتخصصة والتي تتواجد في المدن الكبرى والمدن الحضارية.

التأمين الصحي في السعودية

في عام 2005 ميلادياً، قامت الحكومة بتوفير خدمات التأمين الصحي المجاني والإجباري لجميع المواطنين الذي يشغلون الوظائف في داخل الدولة، وذلك بحسب للقوانين الضمان الصحي التعاوني، ومع حلول عام 2008 ميلادياً، أصبح التأمين شاملاً لجميع المواطنين الذين يعملون في الشركات التي تتبع للقطاع الخاص، ومن جدير بالذكر أنه يوجد في المملكة أزيد من ثمان وعشرين مؤسسة تأمين صحي.

المرافق الصحية في المملكة العربية السعودية

تتكون المرافق الصحية في المملكة العربية السعودية من:

المستشفيات التي تتبع لوزارة الصحة:

وتهدف تلك تقديم خدمات العناية الصحية للمواطنين، وتتواجد تلك المستشفيات في جميع أجزاء الدولة.

المدن الطبية:

يوجد في المملكة خمس مدن طبية، مثل مدينة الملك سعود الطبية في الرياض والتي تشمل ثلاثة مستشفيات، ومدينة الملك فهد الطبية في الرياض والتي تشمل أربعة مستشفيات، ومدينة الملك عبد العزيز الطبية التي جرى ما يقرب من سبعمائة سرير.

المستشفيات العسكرية:

وهي المسؤولة عن تقديم العناية الصحية للأشخاص التابعين للقوات المسلحة في الدولة.

الحرس الوطني السعودي:

وهو أحد الأفرع التي تتبع للقوات المسلحة، والذي يشتمل العديد من مؤسسات العناية الصحية والمستشفيات.

القطاع الخاص:

يهدف القطاع الخاص إلى تقديم خدمات العناية الصحية للمواطنين، ويشمل المستشفيات، والصيدليات، والمختبرات، ومراكز العلاج الطبيعي، والعيادات، ومن جدير بالذكر أنه منذ وجود القطاع الخاص، وقد ارتفعت الخدمات المزودة للمواطنين، كما ساهم في تحسين العمليات الجراحية الدقيقة.

جمعية الهلال الأحمر السعودي:

وتهدف إلى تقديم الخدمات الصحية للمواطنين، وذلك من خلال إتاحة العلاج المجاني لهم، أو إتاحة أماكن في المستشفيات، بالإضافة إلى إتاحة العناية الصحية للحجاج في موسم الحجر، وتقديم العناية الصحية للمعتمرين طيلة العام.

ميزانية العناية الصحية في المملكة

تقوم الحكومة في المملكة مدعومة العناية الصحية، وذلك من خلال إرتفاع الميزانية في كل عام، وقد رصدنا لكم الميزانية التي توفرها الدولة لقطاع العناية الصحية في عام 2009، وعام 2010، وعام 2011 ميلادياً: في عام 2009 ميلادياً، قامت الحكومة بسداد قطاع العناية الصحية بقيمة 40,430,000,000 ريال سعودي.

ومع حلول عام 2010 ميلادياً جرى رفع الميزانية لتصبح 61,200,000,000 ريال سعودي.

وفي عام 2011 ميلادياً، أضحت ميزانية دعم قطاع العناية الصحية 68,700,000,000 ريال سعودي.