بوادر الانهيار.. تدهور صحة “خامنئي” ونقله إلى المستشفى على عجل
صحيفة المختصر – ذكرت مصادر مقربة من مكتب مرشد النظام الإيراني على خامنئي، أن وضعه الصحية شهدت تدهوراً كبيراً، وأجبر الدكاترة على نقله إلى المستشفى على عجل.
ووفق هذه المصادر، فقد نصح الدكاترة بدخول علي خامنئي إلى وحدة الرعاية المركزة في أحد مستشفيات العاصمة؛ نتيجةً لتدهور وضعه الصحية والنفسية، وطلب الدكاترة من المرشد الانعزال عن المشهد، والخلود إلى الراحة التامة.
ولم توضح هذه المصادر التي توصيل عنها موقع “أمد نيوز” مسببات دخوله المستشفى.
وكانت تقارير إيرانية بشكل رسمي قد أوضحت عن إصابة علي خامنئي بمرض سرطان البروستاتا، والذي بلغ إلى فترات متقدمة، ولم يعتبر يجدي معه العلاجات الطبية بما فيها الكيماوي.
ويأتي تدهور صحة المرشد وسط فوضى كَبِيرة تضرب النظام الإيراني، بخلاف صعود وتيرة النزاع بين التيارات التي تحيط بالمرشد، والتي تخطط للسيطرة على الحكم عقب وفاته، كما أن الوضع الاقتصادي للنظام ليس بأحسن من حال المرشد، حيث تضرب البنوك حالة من الانهيار التام، وسط تقارير تتحدث عن إفلاس العديد من البنوك، وتوقف المؤسسات الصناعية، وتأخر المرتبات لأشهر طويلة عن قطاع كبير من الموظفين في إيران.