فوائد التفاح في علاج النقرس
التفاح من أبرز الفواكه التي تشمل على وُجِهَ موفقة جدا من المغذيات ، و هذه المغذيات تضم الألياف التي تعاون على الهضم ، و أيضا العديد من الفيتامينات و العناصر الغذائية.
التفاح قد يقدم لك التفاح العديد من الفوائد ، و من بين هذه الفوائد أنه يساعدك على أدارة اعراض النقرس ، و ذلك شرطة ان تتناول التفاح بآلية متوسطة ، كما أن النقرس يسبب انتفاخ و ألم المفاصل و ذلك بداعي تزايد حمض اليوريك عليها ، و يتم تصنيع حمض اليوريك من قبل جسمك عند استهلاك الاطعمة التي تشمل على سيارات البيورين .
و الكثير من الاطعمة قد تؤدي إلى تزايد هذا الحمض في الجسم ، مما يؤول إلى تحسين الإصابة بالنقرس أو إرتفاع في صعوبة اعراض النقرس ، و التفاح يحتوي على سيارات قد تعاون في علاج النقرس ، أو تعاون على منع تعاظم الحالة.
محتوى البورين و تعتبر كافة أنواع التفاح متدنية في نسبة البورين ، حيث أن أصناف التفاح تشمل على نسبة اقل من 50 ملليغرام من البورين ، و ذلك في كل 100 غرامات التفاح ، و تفاحة من 100 جرام فحسب تشمل على 14 ملليغرام من سيارات البيورين ، و عصير التفاح و التفاح المجفف كذلك يحتوي على وُجِهَ متدنية في البورينات و يتيح هذا بمواجهة النقرس ، و من الاطعمة الأخرى المتدنية البورين معظم أنواع الخضروات ، و انتاجات الألبان المتدنية الدسم أو غير دسمة ، و الأرز و الخبز و المعكرونة .
فيتامين (ج)
و هناك نظام غذائي يقدم كمية مرتفعة من فيتامين (ج) و يتضح ان تراجع مستويات حمض اليوريك ، يمكن ان يساعد في حظر و علاج النقرس ، بحسب لأبحاث “التهاب المفاصل و الروماتيزم ” و هذه الدراسة نشرت في عام 2005 ، و يجب أن يحصل الرجال على 90 ملليغرام من فيتامين (ج) كل اليوم ، في حين ان النساء بحاجة إلى ما يقرب من 75 ملليغرام ، و تفاحة واحدة بالغة تشمل علي 10.3 ملليغرام من فيتامين (ج) ، أو أزيد من 11 في المائة من متطلبات الرجل أو ما يقرب من 14 في المائة من حاجة المرأة ، بما في ذلك التفاح في النظام الغذائي الخاص به ، و يمكن أن تساعدك على التوصل إلى البدل اليومي الموصى به ، و مع ذلك بسبب أن دراسة 2005 مفادها بأن تناول مكملات بـ 500 ملليغرام من فيتامين (ج) في اليوم الواحد يساعد على السيطرة على مرض النقرس.
النسبة الموصى به إذا كنت تعاني من مرض النقرس ، فعليك أن تستهلك من اثنين إلى أربعه حصص من التفاح بشكل يومي ، و تنصح جامعة بيتسبرغ و المركز الطبي الذي يتبع لها ، بتناول تفاحة معتدلة المقاس كاملة ، أو تناول 1 كوب من شرائح التفاح أو التفاح المفروم ، أو 1 كوب من عصير التفاح و 1/2 كوب من التفاح المجفف مع تفادي انتاجات التفاح المضاف لها السكر ، و هذه النسبة تفي باحتياجات الجسم ، و أيضا من الممكن أن تعاون على تحدي داء النقرس.
الفركتوز في التفاح التفاح يحتوي علي تكثيف كبير من سكر الفركتوز الذي يتواجد بصورة طبيعية ، و قد كشفت دراسة نشرت في “المجلة الطبية البريطانية ” في 2008 ان كمية مرتفعة من الفركتوز ، بما في ذلك الفركتوز المتواجد في التفاح ، قد يسبب صعود مستويات حمض اليوريك ، لذلك من الجيد تناول التفاح لعلاج داء النقرس باعتدال و بالنسبةة الموصى بها ، و ذلك منها لتراكم سكر الفركتوز و من بعد ذلك صعود نسبة اليوريك.