التخطي إلى المحتوى
إلحاد مواطن سعودي بالاحساء بسبب وافدين والمناصحة تعيده لرشده

المختصر – أوضح مواطن من الاحساء قصة انحراف معتقداته وتحوله إلى الإلحاد بعد أن كان مسلما، والعودة مرة أخرى إلى رشده، بعدما تم القبض عليه لسخريته من دين الاسلام الحنيف أمام زملائه في العمل.
وتفصيلا: ذكر المواطن، إنه كان يعمل في شركة للتنقيب عن البترول بها عدد كبير من الموظفين من مختلف الجنسيات والديانات، ومع كثرة المجالسة معهم أُعجب بالملحدين ومعتقداتهم، موضحا أنه بدأ بالبحث في شبكة الإنترنت والقراءة عن معتقدات وحجج الملحدين حتى قاده الأمر إلى الإلحاد وترك الاسلام، ولم يكتفِ بذلك، بل وصل به الأمر إلى السخرية من الاسلام والمسلمين.
وأوضح أن زملاءه حالوا إقناعه بالرجوع مجددا إلى الطريق الصحيح وترك الالحاد، إلا أن ذلك زاده عناداً، فطلبوا منه التوقف عن السخرية من الاسلام أمامهم فلم يهتم، بعد ذلك قاموا بإبلاغ الجهات المعنية وذات الاختصاص، التي بدورها ألقت القبض عليه وأودعته السجن.
ووفقا لمصادر لم يؤثر سجنه فيه، لكن مع مرور الوقت واختلاطه بالسجناء وحضوره لبرامج السجن واهتمام أحد المشايخ به وحديثه عن الله تعالى والدين والإعجاز العلمي في القرآن الكريم والحكمة من الخلق، عاد إلى رشده مجددا وأصبح داعية.

التعليقات