التخطي إلى المحتوى
السجن 10 أعوام لمواطن أيد داعش وهدد وزير الداخلية

المختصر – أصدرت المحكمة الجزائية المتخصصة، حكما ابتدائياً، بالسجن لمدة 10 أعوام لمواطن سعودي، وتغريمه مبلغ مالي بقيمة 50 ألف ريال، ولك على اثر ثبوت إدانته بمتابعة أخبار تنظيم داعش الارهابي من خلال حسابه الشخصي على موقع التدوينات المصغر “تويتر”، وتأثره بتغريداتهم وتأييده لهم وقيامه بكتابة رسائل تهديد ضد رجال الأمن ولوزير الداخلية.

وعزرته المحكمة الجزائية على ذلك بالسجن، من تاريخ إيقافه، وإغلاق حسابه في موقع “توتير” ومصادرة الجهاز الهاتف الذي ضبط بحوزته وفقا للمادة رقم 1 من ذات النظام ومنعه من الكتابة في مواقع التواصل ومنعه من السفر خارج البلاد عقب خروجه من السجن لمدة 10 أعوام.

وأدانت المحكمة المتهم، بتأييده لتنظيم داعش الارهابي، وقيامه بإنشاء معرف جديد بعد حذف حسابه الأول وقيامه بمتابعة حساب يقوم بكتابات مناوئة لدولتنا وقيامه بكتابة تغريدات ضد وزير الداخلية ويهدده بشكل مباشر تتضمن التهديدات بالقنابل والقذائف وأن كل طاغوت سوف يصفى “حسب زعمه”، وقيامه بكتابة عدة تغريدات في التحريض ضد حكومة المملكة.

التعليقات