التخطي إلى المحتوى
السجن 85 عاما لعصابة امتهنت سرقة المصارف والبنوك بجدة

المختصر – قضت محكمة الاستئناف بمنطقة العاصمة المقدسة حكما فيما يُعرف بقضية السطو وسرقة المصارف والبنوك بمحافظة جدة، وأيضا سلب عدد من المواطنين.

وتعتبر هذه القضية أطول قضية جنائية تم النظر فيها بمحاكم المملكة؛ حيث امتدت لما يزيد عن ١٨ عامًا. وقد حُكم على زعيم العصابة بسجنه لمدة 25 عامًا، و٢٠ عاما لبقية أفراد العصابة البالغ عددهم 3 أشخاص، أحدهم شقيقه من والدته، والآخر قريبه، والأخير آسيوي الجنسية من عائلة ثرية، تقطن بمحافظة جدة، كما أن والده بجانب ثروته يعمل بسفارة بلاده.

وأسندت محكمة الاستئناف  بمكة المكرمة إلى عجز المدعي العام عن إحضار البينة، وأخذت بمبدأ (ادرؤوا الحدود بالشبهات)؛ ليُسدل الستار في هذه القضية بعد مداولات ومرافعات امتدت لما يزيد عن ١٨ عامًا، ونُقض خلالها الحكم عدة مرات؛ حيث سبق وأن صدر الحكم بقتل أفراد العصابة كافة، وتم نقضه، وحُكم مجددا بقتل زعيم العصابة وسجن باقي أفرادها لمدة ٢٥ عامًا، وانتهى الحكم في هذه القضية بسجن زعيم العصابة لمدة ٢٥ عامًا، وباقي العناصر ٢٠ عامًا.

الجدير بالذكر أن العصابة كانت قد تمكنت من السطو المسلح على عدد من البنوك بجدة قبل حوالي ١٨ عامًا، وتمكن أفرادها من سرقة حوالي ٣٠٠ ألف ريال من أحد فروع بنك الراجحي، وسرقة ١٢٠ ألف ريال من البنك الفرنسي، أيضا ارتكب افراد العصابة عددًا من الجرائم المتنوعة.

التعليقات