التخطي إلى المحتوى
المفتي يطالب بتجنيد شباب المملكة إجبارياً للدفاع عن الوطن

المختصر – أشاد الشيخ عبدالعزيز بن عبدالله آل الشيخ، مفتي عام المملكة رئيس هيئة كبار العلماء وإدارة البحوث العلمية والإفتاء، بالتمرين الأمني المشترك أمن الخليج 1 الذي اختتم مساء الاربعاء برعاية ملك مملكة البحرين جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة، وبحضور صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.

وأكّد الشيخ ال شيخ على أهمية وضرورة مثل هذه التمارين المشتركة، وأنها من الأخذ بأسباب القوة لصيانة أمن الخليج المستهدف من الأعداء، داعياً إلى تدريب شباب المملكة وتجنيدهم ليكونوا مستعدين للدفاع عن الوطن والدين، مندداً سماحته باعتداءات روسيا على المدنيين السوريين دون رادع دولي.

وذكر المفتي: “الله جلّ وعلا يقول: {وأعدوا لهم ما استطعتم من قوة ومن رباط الخيل ترهبون به عدو الله وعدوكم}.

وعدّ هذه التدريبات أمراً ضرورياً لحماية الأمة الاسلامة والعربية وحماية أوطانها ومكتسباتها من تطلعات الآخرين، وأن هذا الخليج العربي محسود على ما لديه من مكتسبات وخيرات وما لديه من اتحاد، وعلى ما فيه من اقتصاد وأمن، فالعدو يحاول بكل ما لديه من عتاد ووسائل أن يفرق هذا الاتحاد.

التعليقات