التخطي إلى المحتوى
تفاصيل جديدة في حادثة الفتاة الهاربة من أسرتها الى جورجيا

المختصر – أكدت مصادر،عودة الفتاة الهاربة من عالتها إلى دولة جورجيا في شهر يوليو الماضي إلى المملكة خلال الايام القليلة الماضية، مؤكدةً أنها تقدمت ببلاغ إلى الأجهزة الأمنية ضد بعض ناشطات مواقع التواصل الاجتماعي بتهمة تحريضها على الهرب.

وذكرت ذات المصادر: إن الفتاة الهاربة من أسرتها الى جورجيا قررت العودة إلى المملكة، نتيجة لعدم حصولها على اللجوء في جورجيا، ومكوثها في ملجأ، مشيرة إلى تقدمها ببلاغ ضد عدد من الناشطات اللواتي حرضنها، من بينهن أكاديمية سعودية، اتهمتهن بالتغرير بها ومساعدتها في الهرب، بحسب “الحياة”.

وفي نفس السياق, أكدت سفارة خادم الحرمين في دولة أذربيجان أنه تم تحديد موقع الفتاة بعد فترة من هروبها وتم لقاؤها، ولم يتم التصريح بعودتها مع عائلتها إلى المملكة، مشددة على أن ما حدث أمر أسري، وأن السفارة واصلت مساعيها في هذا الخصوص. وأنها حريصة على جميع المواطنين.

وكانت الفتاة نشرت تغريدات عبر حسابها الشخصي في موقع “تويتر” بررت الهرب من عائلتها في تركيا إلى جورجيا بمزاعم تعرضها للتعنيف هي وشقيقها الأصغر؛ الأمر الذي أثار ردود أفعال مختلفة على شبكات التواصل.

التعليقات