التخطي إلى المحتوى
وفاة سوري أثناء رفعه الأذان بتبوك ومشاعر الحزن بدت على المصلين

المختصر – تُوفي مُسِن عربي سوري أثناء رفعه أذان صلاة العشاء مساء أمس الاثنين في مسجد الإمام الذهبي بحي المروج بتبوك، في حين بدت مشاعر الحزن على المصلين وجماعة المسجد.

وقال أحد سكان الحي أمس، أن المؤذن السوري يعرف في الحي بأبو عادل حُدِّدت الصلاة عليه، ظهر اليوم الثلاثاء، في جامع الدعوة بتبوك، موضحا أن سكان الحي عرفوه قبل حوالي 3 أعوام فقط وذلك بعد قدومه مع عائلته من سوريا هربا من ويلات الحرب وبحثا عن الأمن، وكان قارئاً للقرآن وناصحاً، ومن شدة ملازمته المسجد أصبح أكثر شخص يرفع الأذان بالمسجد.

التعليقات