التخطي إلى المحتوى
وفاة مصري غرقا بالرياض.. حاول اختصار طريقه إلى سكنه فجرفته السيول
المختصر ـــ لقي وافد مصري يبلغ من العمر (48 سنةً) ويعمل في إحدى الشركات الخاصة العاملة في مشروع تابع لمطار الملك خالد الدولي في مدينة الرياض، يوم أمس الأحد، عقب أن غامر بالنزول في مجرى السيول بمركبته.
وقال مصدر مسؤول بمطار الملك خالد الدولي: إن المتوفى في حرم المطار وافد مصري الجنسية ويبلغ من العمر 48 عاماً، ويوجد جثمانه في الوقت الحالي بثلاجة الطب الشرعي بمجمع الملك سعود الطبي من أجل ترحيله لمصر على حسب مطالب أسرته، وذلك خلال اليومين المقبلين،
ولفتت المصادر إلى أن النتائج الأولية للحادث أبانت أن الضحية حاول اختصار طريقه للوصول لسكنه بالمرور في مجرى السيول مما أدى الى انجراف مركبته وانغمارها في المياه.
يشار إلى أن مواقع التواصل تناقلت شريط مصور لحادثة غرق الضحية وانتشر على نطاق واسع، إذ بين مقطع الفيديو المتداول محاولة قيام رجال الدفاع المدني بانتشال جثمان الغريق من داخل مركبته.

التعليقات