التخطي إلى المحتوى
اخر اخبار اليمن مباشر .. اخر اخبار اليمن مباشر اليوم .. اخر اخبار اليمن مباشر الان اخر اخبار اليمن مباشر من صنعاء اخر اخبار اليمن مباشر من تعز

اخر اخبار اليمن مباشر .. اخر اخبار اليمن مباشر اليوم .. اخر اخبار اليمن مباشر الان اخر اخبار اليمن مباشر من صنعاء اخر اخبار اليمن مباشر من تعز

اخر اخبار اليمن مباشر .. اخر اخبار اليمن مباشر اليوم .. اخر اخبار اليمن مباشر الان اخر اخبار اليمن مباشر من صنعاء اخر اخبار اليمن مباشر من تعز

رحب الرئيس اليمني السابق صالح، يوم أمس، بخارطة السلام التي قامت باقتراحها الأمم المتحدة، لإنهاء الصراع القائم في اليمن منذ ما يزيد عن عام ونصف العام.
وقال المخلوع صالح وهو حليف جماعة الحوثيين في بيان نشره على حسابه في «فيس بوك»: « نحن نرى أن ما تضمنته مبادرة كيري وزير خارجية أمريكا والتي توافقت عليها الدول الأربع وبقية دول الخليج سواء في جدة أو العاصمة الانجليزية لندن، وخارطة الطريق التي تتبناها الأمم المتحدة عن طريق مبعوثها إلى اليمن، إسماعيل ولد الشيخ أحمد، تشكل في مجملها قاعدة جيدة للمفاوضات التي يجب أن تستكمل كل الجوانب المرتبطة بإيقاف العمليات العسكرية التي تقودها السعودية».
وتابع قوله«أن الواجب الأخلاقي والمسؤوليات القانونية الدولية الجسيمة التي تتحملها عظمى الدول في العالم.. وكل الدول ذات العضوية الدائمة في مجلس الأمن الدولي تفرض عليهم الضغط على نظام المملكة للكف عن قتل الشعب اليمني على حد قوله وتدمير مقدرات اليمن وإلزامه للدخول في مفاوضات مباشرة يمنية”

اخر اخبار اليمن مباشر .. اخر اخبار اليمن مباشر اليوم .. اخر اخبار اليمن مباشر الان اخر اخبار اليمن مباشر من صنعاء اخر اخبار اليمن مباشر من تعز

قتلت سيدة فيما أصيب 3 أطفال جراء قصف لقوات الحوثيين الانقلابية وقوات المخلوع صالح على تجمعات سكنية بسوق الجمعة في منطقة المفاليس التابعة لمديرية حيفان بتعز .
ونقلت ” وكالة الأنباء اليمنية ” الرسمية عن مصدر في المقاومة قوله: إن الحوثيين استخدموا في قصفهم قذائف الهاون والدبابات والتي أدت الى استشهاد امرأة وإصابة 3 أطفال.
وفي تعز تمكنت قوات الجيش اليمني الوطني والمقاومة الشعبية من صد هجوم غادر من قبل الانقلابيين الحوثيين والموالين للمخلوع صالح، على مواقع الكريفة والفراوش في جبهة الشقب، جنوب شرق جبل صبر”.
وذكر المصدر ذاته أن المليشيا الانقلابية قصفت من مواقعها في منطقة الكدرة بدمنة خدير القرى السكنية في صبر بالكاتيوشا، بينما طهر الجيش والمقاومة المباني التي كانت تتمركز فيها قناصة الانقلابيين في حي المداور أسفل حي ثعبات بتعز.

التعليقات