التخطي إلى المحتوى
شاهد علاقة منع الاذان بــ حريق اسرائيل

المختصر – امتدت الحرائق الهائلة والتي طالت عدة مناطق من الأراضي الفلسطينية المحتلة “إسرائيل” منذ يومين إلى صفحات مواقع التواصل الاجتماعي لتستعر بالتعليقات الكثيرة التي تراوحت بين الجدل الديني والسخرية.

وانتشرت حرائق هائلة جدا في غابات تخوم القدس المحتلة وعدة مناطق وحيفا، وتضررت العشرات من منازل المستوطنين اليهود أو دمرت.

ومع تمدد الحرائق، انتشر هاشتاغ على شبكة تويتر يحمل اسم “إسرائيل تحترق” وتناقلت صفحات المستخدمين صورا للحرائق ومقاطع فيديو، وتعليقات تحيل ما حدث إلى عقاب إلهي بسبب تطبيق حكومة الكيان الصهيوني غرامة على استعمال مكبرات الصوت في المساجد لرفع الأذان في الأراضي المحتلة داخل الخط الأخضر.

ولم يخف الفلسطينيون والعرب بشكل عام على مواقع التواصل سعادتهم البالغة بمشهد الحرائق، في رغبة منهم لعكس مدى حنقهم على السياسات الإسرائيلية تجاه الشعب الفلسطيني.

هذا وقال عدد كبير من النشطاء على مواقع التواصل أن الحريق جاء من عند الله بعد منع اسرائيل رفع الأذان.

جدير بالذكر أن 42 شخصا كانوا قد قتلوا في حرائق غابات هائلة دامت عدة أيام شمال الأراضي الفلسطينية المحتلة عام 2010 في أحوال طقس مماثلة.

التعليقات