فيديو وتقرير.. احذروا هذه الـ 10 عادات يمكن أن تدمِّر كليتَيْ الإنسان
صحيفة المختصر – ينبه بيان لموقع “بولد سكاي” للصحة والعائلة من 10 عادات سيئة، يمكن أن تتسبب في تلف قوى للكلى، ويمكن في عدد من الحالات أن تؤدي إلى الفشل الكلوي.
ويقول الموقع: للكليتين فوائد كثيرة للإنسان، ربما أبرزها إنقاذ الجسم من البول والفضلات والسوائل المفرطة والسموم، وحماية الجسم من خسائر تزايد هذه الفضلات بداخله، إلى طرف تنظيم مستوى الكهرباء في الجسم، وإنتاج الهرمونات التي تساند صحة العظام، وإنتاج خلايا الدم الحمراء، وتنظيم ضغط الدم.
وعادة لا يشعر الإنسان بأي درجات تنبيه تسبق أمراض الكلى أو تنذر من تضررها؛ لذا يُنصح بالابتعاد عن 10 عادات سيئة، يمكن أن تضر الكليتين، هي: * سجن البول يتسبب سجن الإنسان البول برفع الضغط؛ وهو ما يمكن أن يؤول إلى الفشل الكلوي، أو تكوُّن حصوات الكلى.
* منع شرب كميات كافية من الماء
الماء يساعد الكلى على أداء وظيفتها، وعندما لا يشرب الإنسان كميات كافية من الماء يوميًّا فإن الفضلات والسموم التي تستخلصها الكليتان للتخلص منها يمكن أن تتراكم في الجسم بداعي نقص الماء؛ وهو ما يمكن أن يؤول إلى تدمير قوى بالكليتين.
* تناول مزيدا من السكريات
كشف الباحثون أن تناول عبوتين من المشروبات مرتفعة السكر يوميًّا يرفع من فرص تواجد البروتين أو “الزلال” في بول الإنسان، وهذا البروتين دليل باكر على أزمة تختص بدور كليتَيْ الإنسان.
* تناول مزيدا من الملح
تناول كميات بالغة من الملح يمكن أن يدمر كليتَي الإنسان؛ لأنه يتسبب بصعود الضغط في أجهزة الجسم وفي الدم.
* الحرمان المنتظم من النوم
يعد الحرمان المنتظم من النوم أحد الأسباب التي يمكن أن تؤدي إلى ضرر الكليتَين؛ إذ يحتاج جيد الإنسان إلى ساعات نوم كافية ليلاً من أجل تصحيح ما يصيب الكليتَين من ضرر.
* نقص الفيتامينات والأملاح المعدنية
يعتمد شغل الكليتَين كليًّا على ما يتناوله الإنسان من طعام، ولو افتقد الجسم للفيتامينات والأملاح المعدنية، مثل الماغنسيوم وفيتامين “بي 6″، فإن الجسم لا يشتغل بآلية صحية.
* شرب الكثير من القهوة
تتسبب مادة الكافيين في القهوة بالإجهاد للكليتَين، كما تتعدى من ضغط الدم؛ لذا فإن شرب الكثير من القهوة يمكن أن يؤول إلى أمراض بالكلي على المجال الزمني.
* أذى استعمال مسكنات الألم
تحتوي مسكنات الألم على مواد كيمائية خطرة، كما أن لاستخدامها آثارًا جانبية سيئة على جيد الإنسان، وأحد هذه الوثائق القديمة تدمير الكلى والكبد، خاصة مع أذى الاستخدام.
* تناول مزيدا من البروتينات الحيوانية
تناول مزيدا من البروتينات الحيوانية، خاصة اللحوم الحمراء، يرفع الضغط على الكليتين من أجل محاولة الأيض، أو “البناء والهدم” في الجسم، وهو ما يجهد الكليتين؛ لذا ينصح الخبراء بالامتناع عن تناول الكثير من اللحوم الحمراء.
* شرب الخمر
حرَّم الإسلام الخمر بداعي أضرارها على صحة الإنسان، وهي – وفق الخبراء – تتسبب بتلف قوى للكليتَين والكبد؛ لأنها تجهد هذه الأجهزة بشدة.