التخطي إلى المحتوى
شاهد عقوبات المجاهرين بالمعصية والفتاة الراقصة على BMW بالرياض

 

المختصر – ذكر “الشيخ خالد الحابوط” المستشار القانوني، أن العقوبات التي سوف تطال الشبان الثلاثة والفتاة الراقصة الذين تم القبض عليهم من قبل رجال الأمن بمنطقة الرياض بعد تداول مقطع فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي لهم وهم في أحد المواقع في حال خلوة ومجاهرة بالمعصية حال إحالتها للمحكمة الجزائية، هي أولًا عقوبة بسبب “الخلوة”، بالإضافة إلى عقوبات وفق نظام “الجرائم المعلوماتية”، وكذلك عقوبات “مرورية”، بالإضافة إلى الإجراءات الجزائية، وعقوبات “تعزيرية” إذا حولت إلى المحكمة الجزائية.

وأوضح المستشار “الحابوط” أن العقوبة الأولى التي سوف تطبق عليهم هي عقوبة “الخلوة”؛ حيث إن الفتاة لا تحل لهم شرعاً، والعقوبة الثانية هي عقوبة “المجاهرة بالمعصية”، وهذه العقوبة تلزم التشديد في التعزير بكل تأكيد، أما العقوبة الثالثة والاخيرة وهي عقوبة “إقامة حد المسكر”، حال إقرارهم بذلك أمام القاضي.

وذكر أن العقوبات التعزيرية تعود في الحكم للقاضي نفسه فهو من يصدرها؛ إذ إنها غير محددة في نظام أو لا يستطيع أحد توقعها فمرجعها للقاضي وحده فقط، فقضيتي الخلوة والمجاهرة بالمعصية لا توجد لهاتين القضيتين عقوبة تعزيرية مقننة بحسب نظام، فمن المرجح أن يحكم عليهم القاضي بالسجن لمدة 6 أشهر أو 5 سنوات.

وتابع قوله: أما عقوبة الجرائم المعلوماتية التي تنطبق على الشبان الثلاثة المجاهرين بالمعصية جراء التصوير هي الفقرة الأولى من المادة السادسة، وهذا أقرب وصف قانوني ينطبق عليهم جميعا من نظام الجرائم المعلوماتية، وعقوبتها هي السجن لمدة 5 أعوام أو الغرامة بـ 3 ملايين ريال سعودي.

التعليقات